مرت للعقارات عقارات شقق واراضي للبيع في تركيا

أردوغان يعلن عن السيارة الكهربائية التركية الجديدة

أردوغان يعلن عن السيارة الكهربائية التركية الجديدة

أردوغان يعلن عن السيارة الكهربائية التركية الجديدة

أعلنت تركيا رسمياً عن ميلاد أول سيارة كهربائية تركية محلية الصنع في 27 كانون الأول/ ديسمبر من العام 2019، في حفل كبير نظمته مجموعة TOGG لمشاريع السيارات في منطقة غبزة التابعة لولاية كوجه ألي في تركيا. وبحضور مجموعة من الشخصيات السياسية والاقتصادية المهمة في البلاد، يتصدرهم رئيس الجمهورية رجب طيب أروغان.

السيارة الكهربائية التركية: تحول الحلم إلى حقيقة

 

 

ولقد تم الكشف عن السيارة الكهربائية المحلية خلال افتتاح وزير الصناعة والتكنولوجيا التركي مصطفى ورانك رسمياً “وادي التكنولوجيا” الأكبر في ولاية كوجه ألي بهدف تعزيز الاستثمار الاقتصادي والتكنولوجي في تركيا.

وخلال الحفل تم عرض تعريف عام عن السيارة الكهربائية، المصنعة بتقنيات تركية خالصة، والتي تعمل بنظام تحكم ذاتي، والمزودة بنظام اتصال دائم بشبكة الإنترنت، والمصممة لتلبي احتياجات المجتمع التركي ورغباته ومتطلباته، من خلال دراسة إحصائية كبيرة سبقت تنفيذ المشروع.

ولقد قام الرئيس التركي برفقة وزير الصناعة والتكنولوجيا مصطفى وارانك بقيادة النموذج الأول من السيارة الكهربائية التركية، وقال رجب طيب أردوغان في معرض حديثه عن مراسم التعريف بالنموذج الأول للسيارة التركية المحلية في منطقة غبزة بولاية كوجه ألي: “تركيا تشهد يوماً تاريخياً بعد أن تحول حلمها إلى حقيقة بعد 60 عاماً، خلال عرض النموذجين الأولين للسيارة التركية المحلية لأول مرة”.

وأوضح الرئيس التركي إلى المجهود الكبير الذي بذله المهندسون الأتراك لإنجاز مشروع السيارة المحلية، فقال: “إننا نطمح دائماً إلى امتلاك سيارة مصنوعة بجهود مصممينا ومهندسينا، ومنتجة بتكنولوجيات وتقنيات محلية، هذه السيارة ستُسمِع العالم أجمع باسم تركيا”.

وتابع حديثه قائلاً: “سيارتنا الكهربائية الوطنية صديقة للبيئة،

 حيث إن السيارة لن تلوث البيئة تماماً، لأنها ستعمل دون انبعاثات تماماً، 

والملكية الفكرية والصناعية لها بحوزتنا بشكل كامل”.

وأكد أردوغان أن تركيا لم تعد مجرد سوق للتكنولوجيات الجديدة،

 بل باتت ضمن البلدان المنتجة والمصدرة لها إلى العالم بأسره، وتابع بقوله

: “لم نحصل على ترخيص أو تفويض من أي جهة في مشروع السيارة المحلية، فنحن نحدد جميع أنواع الخصائص الفنية للسيارة بأنفسنا، وإن البنية التحتية لشحن السيارة المحلية في تركيا ستكون جاهزة بالكامل بحلول العام 2022”.

وبخصوص حجم إنتاج السيارات في تركيا قال السيد أردوغان: “لقد حققنا قفزة نوعية في القطاع الاقتصادي عبر الاستثمار في البنية التحتية، واستطعنا أن نزيد من حجم إنتاج السيارات في تركيا إلى ما يزيد على 1.5 مليون سيارة”.

جدير بالذكر أن تحديد الساعة 14:53 لإطلاق السيارة يرتبط بتاريخ الفتح العثماني لمدينة إسطنبول في العام 1453، مشيراً أيضاً إلى أن أول فيديو نشر عن السيارة كان عند الساعة 19:23 في إشارة إلى ذكرى تأسيس الجمهورية التركية في العام 1923.

 

بورصة مصنع السيارة الكهربائية التركية

 

بقرار صادر من رئيس الجمهورية رجب طيب أرودغان قالت

 هيئة التسويق في مشروع السيارة الكهربائية: إن المصنع 

المخصص لإنتاج هذا النوع من السيارات سيكون في مدينة بورصة، 

وبدعم كامل من الحكومة التركية، وبينت هيئة التسويق أن

 الدولة ستوفر تأميناً حكومياً مع إعفاء من ضريبة الاستهلاك والقيمة المضافة لمدة 10 سنوات. 

وأوضحت الهيئة أن مشروع انتاج السيارة الكهربائية في تركيا سيتم عبر 3 مراحل

 خلال 15 عاماً، وأن قيمة الاستثمار الكلي لإنتاجها بلغت 22 مليار ليرة تركية،

 وهي من المتوقع أن تساهم في تقوية اقتصاد البلاد بـ 50 مليار يورو،

 وتعمل على تقليص عجز الحساب الجاري بمقدار 7 مليارات يورو،

 بالإضافة إلى توفير آلاف فرص العمل للمهندسين في المشروع.

 

 

أردوغان يعلن عن السيارة الكهربائية التركية الجديدة

 

ووفقاً لمعلومات هيئة التسويق والعرض من المخطط أن بدء الإنتاج التسلسلي

 للسيارة سيكون في العام 2022، وبعد ذلك بسنتين أو ثلاث،

 سيجري الانفتاح على الأسواق الخارجية، وفي مقدمتها أسواق الاتحاد الأوروبي.

وحسب الهيئة فإن من المقرر أن تدخل السيارة المحلية الأسواق في البداية بطراز SUV الكهربائي،

 وهو من فئة السيارات العائلية المدمجة، ثم رفع عدد الطُّرُز إلى 5 في السنوات اللاحقة.

تحرير: مرت العقارية©

المصدر: TRT  عربي   

 

الوظائف ذات الصلة

هل يوجد في تركيا مرض فيروس كورونا

هل يوجد في تركيا مرض فيروس كورونا أعلنت تركيا،...

أكمل القراءة

أربعة أسباب للإستثمار في تركيا

أربعة أسباب للإستثمار في تركيا الإقبال الكبير على...

أكمل القراءة

عقارات سيليفري و اسباب الاستثمار فيها

عقارات سيليفري و اسباب الاستثمار فيها منطقة سيليفري...

أكمل القراءة

اشترك في النقاش